عثر عناصر الشرطة في كوريا الجنوبية، على جثة نجمة البوب الشهيرة "سولي" في منزلها بالقرب من العاصمة سيئول.

وبحسب شبكة "بي بي سي"، فإنّ الشرطة حاليا في سبب وفاة ابنة الـ25 عاما، مشيرة إلى أنها لا تستبعد فرضية الانتحار.

وكانت "سولي" واسمها الحقيقي تشوي جين ري، عضوة سابق في فريق "FX"، الذي تركته في عام 2015 للدخول في مجال التمثيل.

وتعرضت مؤخرا للكثير من الانتقادات والتعليقات المسيئة من قبل الكثير من متابعيها عبر تطبيق "إنستغرام"، عقب نشرها صورا شبه عارية لها.

يذكر أن "سولي" كانت صديقة مقربة من نجم البوب الكوري الجنوبي كيم جونغ - هيون، الذي انتحر في عام 2017، بعد إصابته بالاكتئاب.