أكد تقرير إعلامي إسباني، أن نادي برشلونة وضع كلمة النهاية لمسلسل ارتباطه بالتعاقد مع البرازيلي نيمار دا سيلفا نجم باريس سان جيرمان الفرنسي.

ووفقًا لبرنامج «التشيرنجيتو»، فإن باب برشلونة لم يعد مفتوحًا أمام نيمار كي يصبح لاعبًا مرة أخرى في ملعب الكامب نو.

وأشار إلى أن برشلونة حريص على ألا يتم التحدث مرة أخرى عن عودة نيمار، لأنهم يريدون نسيان هذه الصفقة، والتي تم استبعادها من خطط النادي المستقبلية.

وارتبط نيمار طوال الصيف الماضي بالعودة إلى برشلونة، لكن الأخير فشل في إيجاد اتفاق نهائي بشأن الصفقة مع إدارة باريس سان جيرمان.

ولا تعد العلاقة بين نيمار وبرشلونة حاليًا في أفضل حالاتها، بعدما رفض اللاعب التنازل عن القضية التي رفعها ضد النادي الكتالوني، للحصول على مكافأة تجديد عقده الأخير مع البارسا بشكل كامل.

الى ذلك، أكد المدافع جيرارد بيكيه لاعب برشلونة، أنه تمت مناقشة صفقة البرازيلي نيمار مهاجم باريس سان جيرمان، خلال سوق الانتقالات الصيفية الماضية، في غرفة ملابس البارسا.

وقال بيكيه، في تصريحات نقلتها «موندو ديبورتيفو»: «كان هناك احتمال لقدوم نيمار، وصحيح ناقشنا ملف عودته في غرفة خلع الملابس، لكن في النهاية كان القرار باستمراره في باريس».

وأضاف: «آمل أن يبذل قصارى جهده في الفترة الحالية، وعلاقتنا معه رائعة».

يذكر أن نيمار، رحل عن برشلونة في صيف 2017 إلى باريس سان جيرمان، بعد دفع 222 مليون يورو قيمة الشرط الجزائي في عقده مع النادي الكتالوني.

وعن وجود خلاف مع ميسي، أوضح: «أفعالي مُحددة مسبقًا لأنني أختار ما أقوله وما لا يجب أن أقوله».

وزاد: «ميسي هو القائد وله كلمته، وأنا وليونيل نعرف بعضنا البعض منذ أن كان عمري 13 عاما، وأقول إنه من الأفضل في غرفة خلع الملابس، ولا أعتقد أن الأمر كان مسألة عدم تنسيق بل أقل من ذلك بكثير».

وكان ميسي قد انتقد تصريحات بيكيه ضد إدارة النادي عقب مباراة خيتافي، وأثيرت تكهنات حول وجود أزمة بين الثنائي.