أعلن المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم خلال افتتاح ورشة عمل حول التطبيقات السلوكية للحد من إطلاق الرصاص العشوائي: “ان اطلاق الرصاص العشوائي جريمة موصوفة لأنها تشكل تهديدا صريحا ومباشرا لحياة الابرياء”.


وأضاف ابراهيم: “ظاهرة إطلاق النار العشوائي لا تعكس إلا وهن السلطة وهشاشة الدولة مؤسساتها وتصدّع المجتمع”.


وتابع قائلاً: “ما عاد السكوت عن هذه الظاهرة مقبولا والأمر يستوجب تحركا فعليا على صعيد الدولة”.


وأشار إلى أنه “اذا كانت السطلات القضائية تتحمل جزءاً كبيراً من المسؤولية والملامة، فهذا لا يعفي دور التعليم ووسائل الاعلام”، لافتاً إلى أنه “من يطلق النار بشكل عشوائي هو قاتل متخفي بخجل”.