أفادت مصادر محلية في ضواحي مدينة تل أبيض السورية (شمالي سوريا) بأن القوات التركية دخلت إلى المدينة، وتدور اشتباكات بينها وبين مسلحي "قوات سوريا الديمقراطية".

وقالت المصدر لوكالة "سبوتنيك": "الجيش التركي دخل إلى مدينة تل أبيض في ريف الرقة الشمالي ويشتبك مع عناصر قسد".

على صعيد متصل، أكدت الوكالة السورية للأنباء "سانا" انقطاع كافة الاتصالات عن مدينة رأس العين نتيجة للعملية العسكرية التركية.

هذا وأعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم الأربعاء، إطلاق الجيش التركي وفصائل الجيش السوري الحر عملية عسكرية ضد وحدات حماية الشعب الكردية وتنظيم "داعش" (المحظور في روسيا) شمال شرقي سوريا، مؤكدا أن هدف العملية القضاء على الممر الإرهابي شمال شرقي سوريا.

هذا وكان الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، قد دعا خلال حديث هاتفي مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان، في وقت سابق اليوم الأربعاء، لتقييم الموقف بعناية حتى لا تتعرض الجهود الرامية إلى حل الأزمة السورية للضرر وأكد ضرورة احترام وحدة أراضي سوريا والحفاظ عىيها.

فيما أعلن البيت الأبيض "أن القوات الأمريكية لن تدعم العملية العسكرية التركية المرتقبة شمالي سوريا، ولن تشارك فيها، وأن القوات الأمريكية التي هزمت تنظيم "داعش" الإرهابي (المحظور في روسيا وعدد من الدول)، لن تتواجد بشكل مباشر في تلك المناطق، وستكون تركيا مسؤولة بعد الآن عن إرهابيي "داعش" الذين اعتقلتهم الولايات المتحدة في المنطقة خلال العامين الأخيرين".