أعلنت قوات سوريا الديمقراطية أن الجيش التركي بدأ قصف مدينة عين العرب (كوباني)، التي قاومت تنظيم "داعش" الإرهابي (المحظور في روسيا) لأشهر في السابق.

قال الناطق باسم "قسد" مصطفى بالي في تغريدة عبر "تويتر" مساء اليوم الأربعاء "مدينة كوباني التي قاومت داعش لأشهر، ومهدت الطريق لهزيمة التنظيم، يتم قصفها الآن من قبل الجيش التركي".

وقالت قوات سوريا الديمقراطية في شمال شرق سوريا إن القصف التركي قتل ثلاثة من أفرادها وخمسة مدنيين وأصاب عشرات المدنيين.

وأعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الأربعاء، إطلاق الجيش التركي والجيش السوري الحر عملية عسكرية ضد وحدات حماية الشعب الكردية وتنظيم "داعش" (المحظور في روسيا) شمال شرقي سوريا، مؤكدا أن هدف العملية القضاء على الممر الإرهابي شمال شرقي سوريا.

وقال أردوغان في تغريدات على حسابه الرسمي بموقع "تويتر": "أطلق الجيش التركي بالتعاون مع الجيش الوطني السوري (الجيش الحر) عملية نبع السلام ضد وحدات حماية الشعب وتنظيم داعش (المحظور في روسيا) شمالي سوريا".

وكان الطيران التركي قد شن ضربات جوية على مدينة رأس العين في ريف محافظة الحسكة الشمال الغربي، بحسب ما أفاد به الإعلام الرسمي السوري.

وأعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية التركية، اليوم الأربعاء، أن الخارجية التركية دعت سفراء الدول الأعضاء في مجلس الأمن الدولي لإخطارهم ببدء العملية في سوريا.

وكان الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، قد دعا خلال حديث هاتفي مع نظيره التركي، في وقت سابق اليوم الأربعاء، لتقييم الموقف بدقة حتى لا تتعرض الجهود الرامية إلى حل الأزمة السورية للضرر وأكد على ضرورة احترام والحفاظ على وحدة أراضي سوريا.


sputnik news