تداول ناشطو مواقع التواصل فيديو لاختطاف طائرة من قبل منظمة إرهابية، وزعموا أنّها تابعة لطيران الشرق الأوسط.

وفي تعليق على الفيديو، نفى رئيس مجلس إدارة الميدل إيست محمد الحوت، كل ما يتم تداوله، مؤكداً على أنّ هذه الأخبار إشاعات مغرضة.

وأوضح الحوت أنّ الصورة الموجودة تؤكد أنّ الطائرة ليست تابعة للميدل إيست وكذلك الموظفين، طالباً توخي الدقة وعدم نشر هذه الأخبار التي تضر بمصلحة البلد ومصلحة المواطن اللبناني.