لقي الدولار دعما يوم الثلاثاء فيما يترقب مستثمرون نتيجة محادثات التجارة الصينية الأمريكية المهمة في واشنطن ويتوخى كثيرون منهم الحذر إذ لم يبد أي جانب دلائل على تقديم تنازلات خلال المفاوضات.

وارتفع اليوان الصيني في التعاملات الداخلية والخارجية مع عودة الأسواق الصينية للعمل عقب عطلة استمرت أسبوعا.

وصعد الدولاران الأسترالي والنيوزيلندي وهما مرتبطان في أغلب الأحيان بالتجارة العالمية مع تقليص مستثمرين المراهنات علي انخفاضهما. وحذر متعاملون من أن هذا التحرك قد يتلاشى حين تتضح النبرة في محادثات التجارة في واشنطن.

والآمال بحدوث انفراجة ليست كبيرة، ولكن بعض المستثمرين يحاولون تقليص مراكزهم،ولو مؤقتا، نظرا لصعوبة توقع نتيجة المفاوضات التجارية.

وزاد الدولار 0.14 بالمئة إلى 107.18 ين ياباني مقتربا من أعلى مستوى في أسبوع الذي بلغه يوم الاثنين.

ومقابل سلة من العملات، صعد الدولار إلى 98.959.

وارتفعت العملة الصينية في السوق الداخلية وجرى تداول اليوان عند 7.1263 مقابل الدولار مرتفعا عن الإغلاق السابق عند 7.1480 مقابل الدولار في 30 سبتمبر أيلول. وفي السوق الخارجية، كسب اليوان 0.1 بالمئة إلى 7.1257 مقابل الدولار.

وصعد الدولار الأسترالي 0.24 بالمئة إلى 0.6748 دولار أمريكي بينما تقدم الدولار النيوزيلندي 0.46 بالمئة إلى 0.6318 دولار أمريكي.

واستقر اليورو عند 1.0975 دولار مع صعود العملة الموحدة ببطء من أقل مستوى في عامين ونصف العام الذي سجلته الأسبوع الماضي.

وجرى تداول الجنيه الاسترليني في أحدث تعاملات عند 1.2296 دولار.

رويترز