العلاقات الطويلة الأجل مثل الزواج تكون صعبة، حيث يصعب الحفاظ على نفس درجات الحب والاهتمام في خضم ازدحام الجداول الزمنية، وضغوط العمل، ومشاكل الأطفال، والمسؤوليات التي لا تنتهي. ومع الوقت، يصبح من السهل أن تتعاملي مع زوجك كأمر مسلّم به، ثم تبدأ المشاكل بالتراكم لتصنع حواجز تحول بين استئناف العلاقة الزوجية بنفس المشاعر الرومانسية، وهذه هي المرحلة التي تهدد الحياة الزوجية بأكملها. إليكِ 5 نصائح تساعدك لتحبّي زوجك بطريقة أفضل..

1- عمل رومانسي كل يوم
احرصي على ألا يخلو يوم زوجك من لفتة رومانسية منكِ، سواء رسالة صغيرة فيها كلمات لطيفة داخل صندوق غدائه، أو رسالة نصية رومانسية، أو حتى قبلة أو عناق مفاجئ.
قد تكون هذه خطوة بسيطة، ولكن انتظامها يجعل لها تأثيراً عميقاً على العلاقة.
 
2- ضعي رغباته في اعتبارك
من السهل أن تكوني أنانية، أن تركزي على احتياجاتك ورغباتك، نعم يجب ألا تتنازلي عما تريدين، ولكن في نفس الوقت عليكِ التحلّي بالصبر، ووضع رغبات واحتياجات زوجك في اعتبارك.
ركزي في احتياجات زوجك، ماذا يريد، وكيف يمكنك مساعدته، ومن المهم أيضاً وضع ظروفه في اعتبارك عندما تطالبين باحتياجاتك، بمعنى أدق، انظري للأمور من وجهة نظره قليلاً.
 
3- أخبريه عن احتياجاتك
لا تتوقعي أن يعرف زوجك احتياجاته من تلقاء نفسه، أخبريه بوضوح عن احتياجاتك ورغباتك، واطلبي منه الاهتمام والرعاية دون خجل.
 
4- لا تسمحي لمشاعرك بالتحكم بتصرفاتك
لا تكبتي مشاعرك، إذا شعرتِ بالغضب فلا بأس من هذا، ولكن المهم هو ألا تسمحي لمشاعرك بالسيطرة على تصرفاتك، عليكِ تحكيم عقلك قبل المبادرة بردة فعل، هذا يجنّبكما الكثير من المشاكل الناجمة عن التهوّر والتسرّع.
 
5- قولي له شكراً
هناك الكثير من الأشياء التي يفعلها زوجك كل يوم ويستحق الشكر عليها، لا تبخلي عليه بكلمة شكراً، فعلى الرغم من أنها كلمة بسيطة، لكنْ لها وقع طيب في نفس الرجل، يساعده على بذل المزيد من أجلك.
المصدر: نواعم