انتهى مصنع "تشكالوف" للطائرات في مدينة نوفوسيبيرسك بسيبيريا من تجميع أول محرك سيستخدم في قاذفة "تو – 160 إم 2" الروسية المطورة.

جاء ذلك في صحيفة المصنع، التي نشرت أن المحرك الجديد سيسلم لمصنع "غوربونوف" للطائرات في مدينة قازان، القائم على تجميع الطائرة الاستراتيجية المطورة.

يذكر أن وزارة الدفاع الروسية وقّعت في يناير عام 2018 اتفاقية لإنتاج 10 طائرات استراتيجية حاملة للصواريخ، من طراز "تو – 160 إم 2"، حيث اشترطت الوزارة بقاء الشكل الخارجي للطائرة كما هو، مع تطوير محتوياته الداخلية مبدئيا.

ويتوقع أن تقوم الطائرة بأول رحلة جوية لها عام 2021، على أن تتسلمها القوات الجوية الفضائية الروسية عام 2023.

جدير بالذكر أن مصنع الطائرات في نوفوسيبيرسك يتخصص في تصنيع طائرات "سوخوي"، ويقوم بإنتاج وتطوير مقاتلات "سو-34 و"سو – 24 إم"، فضلا عن إنتاج قطع الغيار لمقاتلة "سو-57" للجيل الخامس وتجميع الطائرة الثقيلة من دون طيار من طراز "الصياد".

المصدر: روسيسكايا غازيتا