عقد اتحاد نقابات المخابز والافران، اجتماعا استثنائيا برئاسة كاظم ابراهيم، وبحث المجتمعون في المستجدات الطارئة على أوضاع صناعة الرغيف في ضوء الظروف الاقتصادية الضاغطة والصعبة التي تمر بها البلاد.

وتوقف المجتمعون عند الوضع النقدي الذي بدأ يؤثر سلبا على عمل المخابز والافران التي باتت في وضع صعب نتيجة ارتفاع الاكلاف التي يتحملها اصحابها، كما تطرق البحث الى ارتفاع سعر طن الطحين بمعدل 30 ألف ليرة لبنانية، الأمر الذي يرفضه أصحاب المخابز والافران في ظل الظروف الاقتصادية الراهنة التي تمر بها البلاد وغياب المعالجات الرسمية.

كما حذر المجتمعون المسؤولين المعنيين بضرورة ايجاد الحلول للأوضاع التي بدأت تؤثر سلبا على مختلف القطاعات الانتاجية، ومنها قطاع المخابز والافران الذي يرزح تحت الكثير من المصاعب، ولا سيما الوضع النقدي، وعدم توفر الدولار الاميركي بالسعر الرسمي.

المصدر: النشرة