ما زال «حزب الله» متفائلاً، بتجاوز لبنان لازمته المالية - الاقتصادية، ويؤكد وزراؤه ونوابه، بأن محاربة الفساد، واستعادة المال المنهوب خطوة على طريق وقف الانهيار.