على طريق الديار

يكفي العراق الويلات والتدمير والخراب وكل ما يحلّ في العراق نتيجة الاعتداء الاميركي غير المبرر واجتياحه رغم ظلم صدام حسين، لكن الاجتياح الاميركي كان بدون سبب ورغم معارضة 9 دول في مجلس الامن للقرار الاميركي باعلان الحرب على العراق، لكن واشنطن لم تأخذ بالنتيجة وموافقة 6 دول فقط على الحرب وشنت الحرب الظالمة على العراق.

كفى خراباً وتدميراً في العراق ولا يستحق الشعب العراقي الا دولة قوية وقادرة، دولة تضرب الفساد وتعطي للشعب العراقي حقه بالعيش بكرامة خصوصاً وان ثروات العراق هائلة. وكل ما يجري في العراق حالياً هو لمصلحة اسرائيل.

على طريق الديار