طمأنت جهة سياسية محلية مؤثرة الى ان المعطيات التي لديها تؤكد على استبعاد أي ضربة عسكرية أميركية، أو غير أميركية، لايران ، قد تتوسع الى حرب شاملة في المنطقة.

اللافت أن هذا أيضاً رأي سفارات اوروبية كبرى في بيروت.