بو صعب: التحدّيات على حدودنا

سبب كي نتعاون أمنياً

لبى وزير الدفاع الوطني الياس بو صعب دعوة لزيارة أرمينيا، استهلها بلقاء نظيره الأرميني تافيد تونويان. بعد اللقاء، عقد مؤتمر صحافي مشترك، قال فيه بو صعب: «نحن وأرمينيا نعاني من المشاكل والتحديات نفسها على حدودنا، فإسرائيل تعتدي على أرضنا بشكل مستمر وتخرق القرارات الدولية وأهمها القرار 1701 تكرارا ومرارا وقد اعتدت علينا منذ فترة وجيزة وأرسلت طائرتين مسيرتين إلى بيروت واحدة انفجرت وأخرى تم حجزها. وكذلك أرمينيا تعاني من خرق حدودها وأرضها بطائرات مسيرة من أذربجيان، وهذا سبب إضافي كي نتعاون أمنيا عبر تبادل معلومات أمنية واستخباراتية»، مضيفا «نشكر أرمينيا على مشاركتها في القوات الدولية في لبنان، وهذا يؤكد أن لبنان مهم بالنسبة إليكم، كما نحن نشعر أيضا تجاه أرمينيا. شكرا على مشاركتكم الإنسانية والطبية في سوريا، فأنتم تلعبون بذلك دورا إيجابيا وسليما في الحرب وهذا يشكل مثالا للشباب والجيل الجديد في العالم».

بعد المؤتمر، غرس بو صعب شجرة باسمه في حديقة وزارة الدفاع.

كذلك، التقى بو صعب وزير الخارجية الأرميني زهراب مناتساكنيان، وبحثا في سبل تطوير العلاقات بين البلدين.

ثم بعدها زار ساحة يريفان 2800 ومعمل «أرارات» للبراندي، وجال في اقسامه.

كما زار بو صعب كاثوليكوس أرمينيا غاريغين الثاني، وجال في متحف الدير، ثم توجه إلى ضريح شهداء الابادة الأرمنية، حيث وضع إكليلا من الزهر.

وختام اليوم الاول كان بزيارة مستشفى إعادة تأهيل مصابي الجيش، حيث تمنى «نقل هذه التجربة المتطورة الى لبنان».