وزوجته تُناشد عون كشف مصيره : لتسليم ابراهيم القضيّة

أقدم اهل وأقارب وأصدقاء المواطن جوزف حنوش المخطوف منذ 24 يوما في منطقة البقاع، صباح امس على قطع المسلك الغربي لاوتوستراد البترون - جبيل في محلة البربارة وعلى الطريق البحرية، وأشعلوا الدواليب، رافعين اليافطات المطالبة بمعرفة مصيره والافراج عنه. وعمدت عناصر من فصيلة جبيل في قوى الامن الداخلي باشراف الرائد كارلوس حاماتي، ومفرزة سير جونيه على اعادة فتح الطريق البحرية امام المارة وتسهيل حركة المرور.

وبعد ساعة من الوقت، حضرت الى المكان عناصر من مركز جبيل في الدفاع المدني الذين عملوا على اخماد الدواليب المشتعلة واعيد فتح الطريق امام السيارات وعملت عناصر قوى الامن الداخلي على تسهيل حركة المرور.

وناشدت زوجة المخطوف نانسي رئيس الجمهورية العماد ميشال عون «الذي هو اب لجميع اللبنانيين والمجلس النيابي والحكومة للاسراع في كشف مصير زوجها واعتباره ولدا من ابنائهم «، كما ناشدت المدير العام للامن العام اللواء عباس ابراهيم ان يتسلم ملف زوجها.