تقول مصادر عكارية مطلعة انه ما إن انتهى اللقاء البعثي الشعبي بحضور الامين القطري نعمان شلق ورئيس المكتب التنظيمي عمار أحمد وامين الفرع شحادة العلي في منزل مختار بلدة بيت أيوب السابق في وادي الريحان، حتى قامت الدنيا ولم تقعد في عكار ،واول ردة فعل كانت ان امين عام تيار المستقبل احمد الحريري انتقل في اليوم التالي للقاء البعثي الى عكار سائلا عما يحصل في عكار من عودة للبعثيين الى النشاط الحزبي من بابه الواسع حيث ارتفعت صور الرئيس بشار الاسد الى جانب الرئيس ميشال عون خاصة وان ارقام المنتسبين الجدد بلغت الـ250 عضوا.

هذه الانتسابات وما سوف تليها من انتسابات اخرى في منطقة جرد القيطع وهي بيئة المستقبل على مدى السنوات التي مضت اضافة الى التحضيرات الجارية على قدم وساق لاحياء ذكرى الحركة التصحيحية في سوريا بقيادة الرئيس الراحل حافظ الاسد في منطقة القيطع اثارت تساؤلات لدى الاوساط السياسية لا سيما انها مكامن القلق في اوساط قيادة المستقبل في ظل انحسار فاضح للمستقبل وانتقال عناصره الى الضفة الاخرى دفعت باحمد الحريري الى جولة في عكار لمتابعة خفايا واسباب الانكفاء المستقبلي وتوسع المد البعثي بدم عكاري جديد.

وكان لافتا انه امس الاول عقد لقاء آخر بعيدا عن الاعلام لخمسين منتسبا بعثيا جديدا في منزل مختار بلدة بيت ايوب السابق محمد حسين في وادي الريحان شارك فيه آمرو الخلايا التي تشكلت في قرى الجرد، حيث تحدث امين الفرع شحادة العلي عارضا الاوضاع التنظيمية للحزب في عكار ثم عرض للاوضاع السياسية على الساحة اللبنانية عامة وعكار خاصة وجرى حوار مع الاعضاء الجدد الذين عرضوا اوضاع عكار والحالة التي عاشتها المنطقة منذ 2005 والى اليوم لا سيما ان عكار نالت الكثير من الحرمان في ظل عهد امسك فيه تيار المستقبل بمفاصل السلطة دون ايلاء عكار حصتها وهي التي شكلت على مدى السنوات الماضية ركيزة قواعد المستقبل.

اللافت ان النشاط الحزبي البعثي اعاد الحياة الحزبية الى عكار من بابها الواسع لاسباب عدة ابرزها:

اولا- فراغ الساحة العكارية من تيارات تنشد مصلحة الناس فعلا لا قولا خاصة بعد وعود تيارات السلطة الواهية.

ثانيا - فقدان الثقة بين الطبقة الحاكمة والعكاريين دفعهم للبحث عن احزاب جدية عقائدية.

ثالثا- تشكيل قيادة فرع جديدة لحزب البعث انطلقت بالانفتاح على كل شرائح العكاريين ومد اليد للجميع.

رابعا- البدء باحياء لقاء الاحزاب الوطنية والقومية.

جملة قضايا جرى مناقشتها في اللـقاء البعـثي الثـاني وتأكيد من امين الفرع ان توجيـهات قيادة البـعـث هي الانفتاح واستقبال طلبات الانتساب الجديدة ذلك ان تاريخ عكار دائما هو تاريخ وطني وقومي وان الحزب سيبقى بجانب عكار وقضاها الوطنية والاجتماعية.