قالت القناة التلفزيونية الإسرائيلية "13"، إن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، يبحث إمكانية السعي للحصول على عفو في القضايا التي من محتمل أن يدان فيها، وذلك مقابل مغادرة الساحة السياسية.

وذكرت قناة (13) (خاصة) مساء الجمعة، أنّ نتنياهو "يدرس منذ شهور بشكل سري، إمكانية طلب عفو من رئيس الدولة، رؤوفين ريفلين، مقابل تركه الحياة السياسية".

وأوضحت القناة، أنّ نتنياهو تحدث مع شخص واحد على الأقل، حول هذه المسألة (لم تحدد من هو)، لكنه "متشائم" حول ما إذا كان (ريفلين) سيوافق على هذا الاقتراح.

وأوضحت القناة، بأن النائب العام أفيخاي مندلبليت، سيرفض هذا المقترح بشكل حاسم، لأن في ذلك تجاوزات قانونية.

وأشارت القناة (13) إلى أنّ رئيس المعارضة السابق يتسحاق هيرتسوغ، قد يكون حلقة الوصل بين نتنياهو والرئيس ريفلين، لعرض مقترح العفو عن رئيس الوزراء مقابل تركه الحياة السياسية، لكن الأخير نفى تورطه بذلك.

ونوهت القناة إلى أنّ متحدثًا باسم نتنياهو نفى الخميس، نية الأخير الوصول إلى صفقة التماس، بشأن القضايا التي قد يوجه فيها لائحة اتهام ضده.

يخشى نتنياهو أن يؤدي عجزه عن تشكيل حكومة برئاسته إلى منع سن قوانين حصانة تمنع محاكمته في ثلاث قضايا فساد يواجه فيها تهم الرشوة والاحتيال وخيانة الأمانة، ويتوقع أن تبدأ محاكمته فيها بعد جلسة الاستماع الأولى المقرر عقدها بدايات أكتوبر/تشرين أول المقبل.

المصدر: الاناضول