أكد وزير الخارجية والمغتربين ​جبران باسيل​، في حفل افتتاح مؤتمر ​الطاقة​ الاغترابية الرابع، في ​اميركا​ الشمالية، ان "نجتمع في المؤتمرالرابع للطاقات اللبنانية المنتشرة في اميركا الشمالية والخامس عشر في العالم وأميركا هي أرض الاحلام التي استقبلت كل طالب علم وصاحب طموح ولم تسأل احدا من اي لون ودين ووطن هو، فاستقبلت الجميع ومنحتهم الثقة للنجاح، واللبناني صاحب جينات موروثة من اجداده الناجحين فنجح اينما ذهب، وساهم في خلق الرابطة القلمية في ​الولايات المتحدة​، فكانت كتابات جبران خليل جبران وشعر ايليا ابو ماضي، و​اللبنانيون​ حولوا الغربة الى وطن ثان لهم ولكن عليكم ان تحافظوا على وطنكم الاول وتحتضنوه ونحن نعيش في لبنان تحت راية المثل العليا ولو لم تكن مكتملة".

وشدد باسيل على ان "وطنكم الصغير يفتخر بكم وهو يواجه التحديات على ابواب مئوية لبنان الكبير لينتقل الى مئويته الثانية معافى،" وتوجه الى المنتشرين بالقول، "ان حلمكم في اميركا كان طريقا شاقا مليئا بالاشواك، صنعتم في نهايته مصيركم، وعلى لبنان ان يصنع مصيره من خلالكم وخلالنا، اما اللبنانية فهي رابطة انتمائكم تتطلب الحفاظ عليها وتتطلب تصويتكم فبي الانتخابات المقبلة وتستعيدون من خلالها الجنسية لتعطوها بعدها االحضاري" مشيرا الى "ان القانون كلفنا سنوات للنضال لاقراره وليس مفتوحا الى ما لا نهاية في حين ان مئات الالاف من الغرباء في لبنان يكافحون للحصول على ما ليس حقا لهم وهي الجنسية اللبنانية التي لن يحصلوا عليها لانهم غير مستحقين لها ومهما جاهدت وكالات دولية لاحلال النازحين مكانكم، لن نقبل، لانكم اصحاب الحق الطبيعي ولن نقبل عنكم بديلا مهما زادت الضعوطات، ولكن انتم في المقابل عليكم ان تبادروا وتحصلوا على الجنسية لكم ولاولادكم".