أعلنت المديرية العامة للأمن العام في بيان أنه «في اطار متابعتها لعملاء العدو الإسرائيلي وتعقبهم، أوقفت المديرية العامة للأمن العام آمر معتقل الخيام سابقاً اللبناني عامر الفاخوري».

وأشارت «المديرية» الى أنه «نتيجة التحقيق معه اعترف بتعامله مع العدو الإسرائيلي والعمل لمصلحته وانه استحصل بعد فراره عام 2000 الى داخل فلسطين المحتلة على هوية اسرائيلية وجواز سفر اسرائيلي غادر بموجبه الاراضي الفلسطينية المحتلة وبعد انتهاء التحقيق معه احيل الى النيابة العامة العسكرية استناداً الى اشارة مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية القاضي بيتر جرمانوس».

وأن «قاضي التحقيق العسكري المناوب نجاة أبو شقرا تسلّمت صباح امس ملف الموقوف القائد السّابق لسجـن الخيام في جيش أنطوان لحد المدعو عامر الياس الفاخوري، وذلك بعد ادّعاء النيابة العامّة العسكرية عليه بموجب ورقة طلب تضمنت ملاحقته بجرم الانضواء في صفوف العدو، والحصول على جنسيته والتسبّب بقتل لبنانيين».