نشرت النجمة المصرية رانيا يوسف عبر حسابها الخاص على تطبيق "انستغرام"، مجموعة من الصور برفقة ابنتيها نانسي وياسمين، ما أدّى إلى تعرض ابنتها الكبرى للتنمر بسبب وزنها الزائد.
ودافع العديد من المتابعين عن الشابة، معتبرين أنّه لا يحق لأحد السخرية من وزنها، مستذكرين الحملة التي وجهت بحق المذيعة ريهام سعيد بعد حديثها عن المصابين بالسمنة.
 
من جهتها علقت يوسف على الصور بـ: "عائلتي هي حياتي، ويأتي كل شيء آخر في المرتبة الثانية بقدر ما هو مهم بالنسبة لي".