ألغت شركة طيران في سلوفينيا رحلة إلى العاصمة النمساوية فيينا خشية أن تتمّ مصادرة طائرتها بسبب عقوبة قدرها 250 يورو تدين بها لمواطن نمساوي، بحسب وكالة الأنباء السلوفينية.

وقالت الوكالة، أمس الجمعة، إنّ الدَّيْن نابع من رحلة لشركة "أدريا إيروايز" حجزها المواطن النمساوي عائداً من اليونان عام 2017، ولكنّها ألغيت بالنهاية.

وأضافت أنّ المواطن النمساوي رفع القضية إلى منظمة معنية بحقوق المسافرين، والتي حولتها في نهاية المطاف إلى محكمة لتقضي الأخيرة لصالح المسافر.

وأُلغيت رحلة، الخميس، القصيرة من العاصمة السلوفينية ليوبليانا إلى فيينا بعدما ظهر عميل لدى جهاز إنقاذ قانون نمساوي بالمطار برفقة عناصر من الشرطة ومحام.

وبعد إلغاء الرحلة، نقلت "أدريا إيروايز" المسافرين على متن حافلة.

المصدر: سكاي نيوز