تم اجلاء مجموعة من السياح بواسطة طائرة مروحية من سفينة "مالمو" السويدية التي علقت في الجليد، ولم يبق على متنها سوى طاقمها.

علقت سفينة "مالمو" السويدية عند جزر سفالبارد يوم 4 سبتمبر الجاري، في الجليد، وعلى متنها مجموعة من السياح وطاقمها. وطلب ربان السفينة المساعدة من رجال الإنقاذ، لإجلاء السياح بعد ما تأكد أنها لن تتمكن من الخروج من هذه الورطة. 

وقد تم فعلا إجلاء السياح بواسطة طائرة مروحية، وبقي طاقم السفينة على متنها، على أمل كسر أقفال السجن الجليدي.

المصدر: تويتر