أكدت صحيفة "سبورت" الإسبانية عبر مصادرها، أن النجم البرازيلي نيمار يشعر بالإحباط والغضب الشديد، بعد اكتشافه السبب الرئيسي الذي دفع ناديه باريس سان جرمان لرفض بيعه لبرشلونة الإسباني.

وقالت الصحيفة إن نيمار اكتشف أن هدف إدارة باريس سان جرمان كان عقابه بشكل شخصي.

وواجه نيمار مشكلات كثيرة مع إدارة النادي الباريسي، أغلبها كانت بسبب عدم انضباطه مع الفريق، ورحلاته المتكررة للبرازيل، وآخرها كان تلميحاته بالرغبة في العودة لناديه السابق برشلونة.


وقالت الصحيفة إن برشلونة لبى جميع طلبات باريس سان جرمان المادية في الصفقة، الأمر الذي دفع نيمار للتأكد من أن انتقاله لبطل إسبانيا سيتم في اليوم الأخير، إلا أن سان جرمان قرر إجباره على البقاء في فرنسا.