أعلن الجيش السوري تحرير كامل ريف حماة الشمالي بعد سلسلة من عمليات السيطرة على مدن وبلدات في محيطها خلال الأيام الأخيرة، وسيطرته على مدينة مورك يوم الجمعة.

وقال أحد قادة العمليات العسكرية في الجيش السوري" إن العملية العسكرية لتحرير ريف حماة الشمالي ارتكزت إلى دخول متزامن لوحدات الاقتحام إلى الجيب المحاصر في ريف حماة الشمالي عبر جبهتي "خان شيخون" شمالا، و"صوران" جنوبا، لتلتقي كلا الجبهتين عند مدينة مورك".

وعبر الضابط السوري عن استعداد جنود الجيش السوري للوصول إلى آخر حبة تراب على الحدود التركية.

وأهدى الضابط السوري انتصار ريف حماة الشمالي إلى الرئيس السوري بشار الأسد وجميع الشرفاء في العالم.

من جهته تحدث ضابط سوري في وحدات الهندسة لـ"سبوتنيك" عن العمل على تفكيك عدد كبير من العبوات التي زرعتها التنظيمات الإرهابية في مختلف أرجاء ريف حماة الشمالي.

وسبق تقدم الجيش السوري إلى مورك، سيطرته على بلدات اللطامنة وكفرزيتا وتل فاس ولطمين وتل الصياد ووادي العنز والحوير، وقبلهم مدينة "خان شيخون".

سبوتنيك