علق رئيس حركة النهضة التونسية، راشد الغنوشي، على تخلي رئيس الحكومة الحالي، يوسف الشاهد، عن جنسيته الفرنسية قبل تقديم ملف ترشحه للانتخابات الرئاسية.

وقال الغنوشي أمس الأربعاء إنه: "كان على الشاهد التريث حتى ينجح في الانتخابات الرئاسية القادمة، لكي يتخلى عن جنسيته الثانية الفرنسية"، مشيرا إلى أن القانون لا يمنع ما قام به.

وكان رئيس الحكومة التونسية، قد أعلن، يوم الثلاثاء، في تدوينة على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، أنه كان يحمل جنسية ثانية وقام بالتخلي عنها قبل تقديم ترشحه للانتخابات الرئاسية التي ستجري في شهر سبتمبر المقبل.

تجدر الإشارة إلى أن حزب النهضة يشارك في الائتلاف الداعم لحكومة الشاهد، ولديه مرشح للرئاسة التونسية، وهو القيادي بالحزب، عبد الفتاح مورو.

المصدر: راديو موزاييك