على طريق الديار

اعظم نهضة أتت الى الامة السورية هي النهضة السورية القومية الاجتماعية التي اطلقها الزعيم أنطون سعادة وهي غيرت وجه التاريخ، وهي ليست نهضة ليجري تنفيذها خلال سنوات بل هي اعظم صبر لأعظم انتصار في التاريخ وهي الخطة المنظمة التي ستقف في وجه المخطط الصهيوني الذي استهدف الامة السورية كلها.

مهما حصل فلن ننسى وحدة لبنان ولن ننسى فلسطين ولا الشام ولا العراق ولا الأردن ولا قبرص ولا الكويت ولا الأراضي المسلوخة من أراضي الامة السورية.

ان القوميين يحملون أكبر مسؤولية وهم على قدر المسؤولية وستنتصر الامة السورية بفعل نضالهم.