ماسك مقتنع بأن القصف الذري يمكن أن يجعل الكوكب الأحمر صالحًا للحياة عن طريق إطلاق ثاني أكسيد الكربون المحتجز في الجو.

دعا مؤسس SpaceX و Tesla ، إيلون ماسك، إلى توجيه "ضربة نووية" إلى المريخ. في الوقت نفسه، أضاف أنه حتى سيطلق قمصان تحمل شعارًا كهذا.

أشار ماسك إلى أن القنبلة الذرية يمكن أن تجعل الكوكب الأحمر صالحًا للحياة عن طريق إطلاق ثاني أكسيد الكربون المحتجز في الجو. يقدم رجل الأعمال النظرية منذ عام 2015. إنه مقتنع بأن إسقاط القنابل النووية الحرارية يمكن أن يذيب الجليد في أقطاب المريخ، وبفضل الانفجارات وإطلاق ثاني أكسيد الكربون، يمكن أن يحدث تأثير الدفيئة على الكوكب. ونشر ماسك دعواته على تويتر.

ومع ذلك، كما يوضح موقع Science Alert ، لا يشارك معظم العلماء حماس مؤسسSpaceX . وفقًا لبحوث ناسا، فإن إسقاط قنبلة نووية على المريخ يمكن أن يؤدي إلى إطلاق بعض ثاني أكسيد الكربون. ولكن لجعل المناخ على الكوكب الأحمر أقرب إلى الأرض، فإن هذا لن يكون كافياً. لا يستبعد العلماء أن الأمر سيستغرق مئات أو آلاف السنين لاستعمار المريخ. لكن هناك من مقتنع بأن هذا لن يحدث أبداً.

في يوليو/ تموز عام 2019، احترقت سفينة أولية من طراز SpaceX لرحلة استكشافية إلى المريخ في موقع الإطلاق في تكساس (الولايات المتحدة الأمريكية). استغرق اختبار المركبة الفضائية، التي كان من المقرر أن تحلق إلى الكوكب الأحمر، حوالي أربع دقائق. تم تشغيل ثمانية محركات بشكل صحيح، ولكن عندما تم إطلاقها بكامل طاقتها، اشتعلت سفينة الفضاء فجأة.

سبوتنيك