نشرت قناة "زفيزدا" التلفزيونية شريط فيديو عن رحلات تدريب المقاتلات الاعتراضية "ميغ-31بي إم" التابعة للطيران البحري في أسطول المحيط الهادئ على ارتفاعات عالية في الفضاء القريب.

ويظهر في الفيديو المصور من قمرة القيادة، الإقلاع والصعود والطيران في الستراتوسفير. تدرب الطيارون على اعتراض المنتهك الافتراضي للمجال الجوي لروسيا.

وقال المكتب الصحفي في المنطقة العسكرية الشرقية:

"شاركت طائرة اعتراضية جديدة من طراز "ميغ-31بي إم" لأول مرة في القتال الجوي العملي".

ولعبت دور الطائرة المنتهكة للمجال الجوي مقاتلة أخرى من طراز "ميغ-31بي إم"، والتي أوكلت إليها مهمة اختراق المجال الجوي لروسيا بأقصى سرعة في الطبقات السفلى من الستراتوسفير، وعبور الخط المحدد وتجنب الملاحقة المحتملة.

وأضافت الخدمة الصحفية: "حلقت طائرة أخرى من طراز "ميغ-31 بي إم" لاعتراض الهدف. وحلقت بسرعة 2500 كم في الساعة وعلى ارتفاع أكثر من 20 كم".

ومن أجل تنفيذ المهمة قام طاقم "ميغ-31 بي إم" بالبحث عن العدو بنفسه دون مساعدة من وسائل الدفاع الجوي.

بعد اعتراض الهدف، قام الطيارون بإطلاق إلكتروني لصواريخ جو جو بعيدة المدى. وقام الطاقم ب6 طلعات جوية في الستراتوسفير خلال المهمة.

سبوتنيك