عاد البرازيلي نيمار دا سيلفا، نجم باريس سان جيرمان، أمس السبت، إلى المشاركة في التدريبات الجماعية للفريق الفرنسي.

ووفقا لصحيفة «سبورت» الإسبانية، فإن نيمار كان يخوض تدريبات فردية خلال الأيام الماضية، من أجل التعافي بشكل كامل من الإصابة التي لحقت به مؤخرا.

وشهدت عودة نيمار إلى التدريبات، عناقا بين اللاعب البرازيلي ومدربه الألماني توماس توخيل، رغم الأنباء التي زعمت وجود أزمة بين الثنائي.

ويسيطر الغموض على مصير نيمار مع سان جيرمان في الوقت الحالي، حيث أن اللاعب يريد الرحيل، ولكن لم ينجح برشلونة أو ريال مدريد في التوصل لاتفاق مع النادي الفرنسي بشأن إتمام الصفقة.