رافقت قوات الأمن الإيطالية النجم البرتغالي، كريستيانو رونالدو، لحمايته من الجماهير التي اقتحمت ملعباً أثناء مباراة لفريقه "يوفنتوس" الإيطالي. وذكرت صحيفة "ذا صن" البريطانية، اليوم الجمعة، أنّ "يوفنتوس" كان يخوض مباراة ودية سنوية ضدّ فريق الشباب التابع للنادي في "فيلار بيروسا"، وهي بلدة صغيرة في تورينو، معقل نادي "السيدة العجوز".

ورغم أنّ النجم البرتغالي لم يشارك في المباراة بسبب إصابة، إلا أنّه حضرها.

وجذبت المناسبة الكثير من السكان في المنطقة المحيطة بالملعب، خاصة أنّها أتاحت لهم فرصة مشاهدة نجوم الفريق الكبار وعلى رأسهم رونالدو.

لكنّ الذي عكّر صفو الأمور في المباراة، هو اقتحام المعجبين المستطيل الأخضر بعد نهاية المباراة، في محاولة للاقتراب من رونالدو (34 عاماً).

وبدا أنّ رونالدو غير مرتاح ممّا حدث حوله، خاصّة عندما أحاط به رجال الأمن في محاولة لإخراجه من الملعب.

المصدر: سكاي نيوز