كشفت دراسة جديدة، صادرة عن المعهد القومي لبحوث السرطان في الولايات المتحدة الأمريكية، تفيد بأن اعتماد السيدات على لحم الدجاج بدلاً من لحوم الأبقار قد يحد من خطر إصابتهن بمرض سرطان الثدي.
وفي التفاصيل، فقد توصل الباحثون تبين للباحثين أن السيدات اللواتي يكْثرن من تناول اللحوم الحمراء كُنَّ أكثر عرضة بمقدار الربع تقريبًا لخطر الإصابة بأحد أشكال مرض سرطان الثدي الموحشة، مقارنة بغيرهن ممن تناولن كميات أقل، وذلك بعد أن فحصوا الحميات الغذائية لأكثر من 42 ألف سيدة وتتبعهن لـ 8 أعوام.
ولفت الباحثون إلى أنهم اكتشفوا أن اللحوم الحمراء تحتوي على مركبات مسببة للسرطان، في حين ترتبط الدواجن بانخفاض نشاط الطفرات، وخفض الإجهاد الداخلي وانخفاض تلف الحمض النووي. 
وأكد الباحثون أن استبدال السجق وشرائح اللحم بالدجاج أمر يساعد على حد خطر إصابة السيدات بالمرض بنسبة 28%.
كما اتضح أن من يكثرن في طعامهن من الدجاج، الديك الرومي والبط كُنَّ أقل عرضة للإصابة بالمرض بنسبة 15 %.