حقق علماء المتحجرات في نيوزيلندا اكتشافا جديدا حيث عثروا في الجزيرة الجنوبية للبلاد على آثار بطريق عملاق منقرض كان يقطن أراضي نيوزيلندا الحالية منذ 66 مليون عام.

ويرى الخبراء في المتحف الكانتربيري أن طول قامة البطريق كان 160 سنتيمترا، ما يزيد عن طول قامة البطريق الامبراطوري الحالي بـ40 سنتيمترا وبلغ وزنه 80 كيلوغراما.

وانتمى البطريق العملاق إلى سلالة Crossvallia waiparensis التي عاشت في نيوزيلندا في عصر باليوسين، أي منذ 66 أو56 مليون عام.

وقد أفادت وسائل الإعلام، في وقت سابق، بأن علماء نيوزيلندا عثروا أيضا على آثار لنسر وببغاء عملاقين.

المصدر: نوفوستي