تخطط كل من فنلندا وإستونيا إنشاء أطول نفق سكة حديد بحري في العالم بقيمة 15 مليار يورو.

وسيمتد النفق بين العاصمتين هلسنكي وتالين، ومن المثير للاهتمام أن الشركة الصينية "تاتشستون كابيتال بارتنرز" هي التي ستغطي التكلفة الكاملة للمشروع، بحسب وكالة بلومبرغ.

والدولتان تبعدان عن بعضهما 100 كم ومؤسس المشروع هو رجل الأعمال الفنلندي بيتر فيستربا، المطور للعبة الفيديو الشهيرة "أنغري بيردز".

وأظهرت دراسة أجريت عام 2018 أن عملية البناء ستستغرق 15 عاماً، وأفاد المحامي الذي يمثل مطور المشروع: "نعمل على تقديم إجابات أكثر تفصيلاً للحكومة حتى تتمكن من اتخاذ قرار في أقرب وقت ممكن".

وأشارت المديرة العامة لإدارة الشبكات بوزارة النقل والاتصالات في فنلندا، سابينا ليندستروم، أن حكومة فنلندا لم تناقش مشروع النفق، وأن الفكرة لا تشكل جزءاً من برنامج سياستها.

وقالت: "لقد أجرينا محادثات غير رسمية مع زملائنا الإستونيين فيما يتعلق بفكرة مذكرة التفاهم، لكنهم لم يرسلوا حتى الآن طلباً رسمياً للتوقيع".

بالإضافة إلى أن هناك توقعات أن توقع إستونيا مذكرة مع فنلندا هذا الشهر.

سبوتنيك