قال الممثل ​نقولا دانيال​ :"​الدراما المشتركة​ رائعة، لأنها تتيح الفرصة أمام تَبادُل الخبرات، ولكنها تصبح خطيرة عندما يتمّ زرْع ما هو غير مألوف في واقعٍ لا يقبله. مثلاً هناك نصوص فيها شخصيات غير مقبولة لأنها ليست مغروسة بواقعيّة. لا يكفي أن نستعين بممثّل لبناني في مسلسل سوري لمجرّد تطعيمه، بل يجب أن يكون مكتوب في الأساس درامياً لماذا هو يتكلّم باللهجة اللبنانية، والعكس صحيح في حال تمّت الاستعانة بممثل سوري أو مصري في عمل لبناني. يجب أن تكون هناك حيثية اجتماعية أو تاريخية لتواجد الممثل في العمل الفني، وليس لمجرد كونه وجهاً جميلاً يحبّه الناس".

وأضاف :"ينبغي أن يكون هناك تَماسُكٌ بين الشخصية والنص والبيئة التي توجد فيها هذه الشخصية تواجداً عضوياً اجتماعياً وتاريخياً وإنسانياً، إلا إذا كان ضيفاً فعندها يمكن إيجاد الحيثية الملائمة".

كلام دانيال جاء في حواره مع الزميلة هيام بنوت لجريدة "الراي" الكويتية.

النشرة فن