قد يظهر حب الشباب خلال فترة الحمل أو يتزايد بسبب التغيرات الهرمونية. وتجد المرأة الحامل نفسها في حيرة، فهل ينبغي استعمال كريم لعلاج بثور حب الشباب التي تحتوي عادة على مادة فعّالة اسمها بنزويل بيروكسيد؟

في التفاصيل أنّ مادة بنزويل بيروكسيد تعمل كمضادة للبكتريا التي تنمو على سطح البشرة، وتقوم بتجفيف البثور وبالتالي تصغير حجمها.

وبحسب عيادة مايوكلينيك توجد هذه المادة في كريمات حب الشباب وأيضاً في الصابون والجيل واللوشن الخاص ببشرة لديها حب الشباب، لكن تختلف نسبة المادة من منتج لآخر.

وتعتبر نسبة 2.5 بالمائة من مادة بنزويل بيروكسيد خفيفة، و5 بالمائة متوسطة، و10 بالمائة كبيرة وتوصف للبثور والدمامل المنتشرة بكثرة.

من جهتها، تصف التقارير الطبية مادة بنزويل بيروكسيد بأنها آمنة وقت الحمل حيث لم يتبين أنها تسبب أية آثار جانبية على نمو الجنين. كما أن 10 بالمائة فقط من المادة الفعّالة هي التي يتم امتصاصها من على سطح الجلد إلى داخل الجسم، وهي كمية ضئيلة للغاية من حيث التأثير.

في المقابل، تُنصح المرأة الحامل باستشارة الطبيب قبل استخدام كريمات تحتوي على هذه المادة فقد ينتج عن استخدامها وقت الحمل رد فعل تحسسي يتطلب اتباع توصيات طبية.

المصدر: 24