لفت عضو تكتل «الجمهورية القوية» النائب وهبي قاطيشه، إلى أنّه «يوجد من شَعر أنّ هناك وحدة حال بين قوى الإستقلال، فأراد زعزعتها وزرع الفتنة، بطريقة غير مباشرة، لذلك أتمنّى على المواطنين أن يتنبهوا ولا يلتفتوا إلى الخطابات الشيطانيّة الّتي تهدف إلى رمي التفرقة بين اللبنانيين».

وكان قد جال قاطيشه ومنسق «حزب القوات اللبنانية» في عكار عامر مخول، على رأس وفد «قواتي»، على فاعليّات عكار بمناسبة عيد الأضحى المبارك. وبدأ الوفد جولته في دار الإفتاء، حيث استقبلهم محمد الحسن وكيل رئيس دائرة الأوقاف الإسلامية الشيخ مالك الجديدة، وبعدها إلى مقر «الجماعة الإسلامية» في عكار.

من ثمّ انتقل الوفد إلى مقر منسقية «تيار المستقبل» في خريبة الجندي، حيث كان باستقبالهم النائب وليد البعريني ومنسق عام التيار خالد طه.

وركّز قاطيشه خلال جولة المعايدة، على «أسس العيش المشترك في عكار، وكيف أنّ هذا العيد هو عيد كل اللبنانيين». كما لفت نظر المواطنين إلى «أهميّة وحدة الصف العكاري في درء الفتنة وغضّ النظر عن الإشاعات الّتي تصدر، بخاصّة في هذه الأيام لزرع التفرقة بين القوى الإستقلاليّة».