يصرّ امين عام الاتحاد العمالي العام سعد الدين حميدي صقر على طائفية رئيس الاتحاد العمالي العام بأن يكون من الطائفة المسيحية ويعتبر انه لا يوجد اي نية لتغيير طائفية هذا المنصب حرصاً على وحدة للاتحاد العمالي العام وتماسكه في هذه الظروف الاقتصادية الصعبة ومواجهته التحديات التي يتعرض لها العامل.

ويأتي تصريح حميدي صقر منعاً لأي استغلال خصوصاً انه تجري تحركات نقابية تحضيراً لانتخابات جديدة لرئىس الاتحاد بعد استقالة رئىسه السابق بشارة الاسمر ضمن الاطر القانونية المعمول بها.