أعلن المصرف المركزي الإيراني عن خطط لإلغاء التعامل بـ 700 مليون ورقة نقدية من عملة الريال.

ويأتي هذا الإجراء، الذي سيتزامن مع ضخ طبعة جديدة، في إطار قرار التحول إلى عملة التومان الذي اتخذ مؤخرا، وفق رئيس البنك المركزي الإيراني، عبد الناصر همتي.

وأفاد همتي أيضا في تصريح على هامش اجتماع مجلس الوزراء، أن المسكوكات النقدية ستخرج نهائيا من التعاملات العامة، مع سريان قانون إلغاء الأصفار الأربعة من العملية الوطنية.

ورأى رئيس البنك المركزي الإيراني أن القرار الجديد، سيخفض استهلاك الأوراق النقدية أيضا.

يذكر في هذا الصدد أن مجلس الوزراء الإيراني أعد مشروع قانون لإلغاء 4 أصفار من العملة الإيرانية الريال وتحويلها إلى مسمى التومان.

المصدر: فارس