كشف رائد فضاء أميركي سابق أنّ رواد فضاء وكالة "ناسا" الأميركية يتقاضون 5 دولارات فقط عن كلّ يوم يقضونه في الفضاء الخارجي.

ولفت رائد الفضاء سكوت كيلي إلى أنّ هذا المبلغ هو ليس الراتب الشهري، وإنّما التعويض الذي يتقاضونه لقاء مهمة السفر إلى الفضاء الخارجي.

وقال، إنّ "5 دولارات لكلّ يوم في الفضاء، هذا المبلغ يدفع وفقاً للقانون الأميركي، مع العلم أن الحكومة تقوم بتأمين كافة المستلزمات من طعام وسكن وأشياء أخرى".

وأضاف الرائد، الذي سافر 4 رحلات إلى الفضاء بين عامي 1999 و2016، أنّ "موضوع الأجر والرواتب تتم مناقشته أحياناً في محطة الفضاء، وعندما نتحدث مع زملائنا الروس حول هذا الموضوع تعجبهم حقيقة أنّهم يتقاضون أجراً أعلى عندما نكون في الفضاء الخارجي".

وأشار إلى أنّ راتب رواد وكالة الفضاء الأميركية من فئة "GS-15" يمكن أن يصل إلى 155 ألف دولار سنوياً (حوالي 13 ألف دولار شهريا)، وهو ما يعادل المرتب الذي يتقاضاه العقيد أو قائد في البحرية الأميركية.

ويظهر من المعلومات المنشورة على موقع "ناسا" الإلكتروني أنّ مرتب المرشحين المدنيين لفئة رواد فضاء من فئة "GS-11" يمكن أن يصل إلى 5.5 ألف دولار شهرياً، فيما يبلغ راتب رائد الفضاء بعد 8 سنوات خدمة نحو 10.3 آلاف دولار شهرياً.

وللمقارنة مع رواتب رواد الفضاء الروس فإنّ الفرق كبير، فوفقاً لتقرير نشرته صحيفة "إزفستيا" فإنّ راتب المرشح لأن يكون راتب فضاء يبلغ 60.9 ألف روبل (حوالي 933 دولاراً)، في حين أنّ راتب رائد الفضاء يبلغ 63.9 ألف روبل (978 دولاراً)، أما مدرب رواد فضاء 88.45 ألف روبل (1300 دولار).

المصدر: روسيا اليوم