أعلن نائب رئيس شركة "هواوي"، أليكس تشانغ، أن الشركة تجري مفاوضات مع الشركة الروسية "ياندكس" لإدخال المساعد الصوتي "أليسا" في الهواتف الذكية للشركة الصينية.

ووفقا لتشانغ، فإن الشركتين تتفاوضا على العمل المشترك في مجال الموسيقى وسيارات الأجرة والطقس ومشاريع "ياندكس" الأخرى.

وأضاف "التعاون مع ياندكس يتعلق بمجموعة واسعة من الخدمات، مثل محرك البحث، وأخبار ياندكس، ومساعد الصوت والعديد من الخدمات الأخرى، ويتم مناقشة ذلك معهم".

وقال تشانغ مجيبا على سؤال حول ما إذا كانت الشركة تريد إدماج المساعد الصوتي "أليسا" في هواتفها الذكية "نعم، نحن نناقش ذلك".

وتابع أنه من السابق لأوانه التوصل إلى نتائج أولية كون المفاوضات جارية على قدم وساق. مشيرا إلى أنه لدى الشركة هواتف ذكية ومكبرات صوت وأجهزة لوحية وتحتاج كلها إلى مساعد صوتي.

وأردف أنه يأمل في شراكة جيدة... ويتم الآن التفاوض حول التفاصيل الفنية لدمج الخدمات مع الشركة الصينية.

وواجهت "هواوي" مؤخرا إجراءات تقييدية ورقابية فرض معظمها من جانب دول غربية. ففي منتصف آب/أغسطس الماضي، سن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، تشريعا يحظر على المؤسسات الحكومية اعتماد خدمات "هواوي"، و "زد تي إي"، وشركات صينية أخرى بعد حظر الجيش الأميركي بيع منتجات الشركة من الهواتف النقالة بدعوى تعريضها أفراد الجيش، ومعلوماتهم، ومهماتهم للخطر.

سبوتنيك