استقبل رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في قصر بعبدا بعد ظهر امس، رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري، وجرى عرض للاوضاع العامة في البلاد والتطورات التي تشهدها الساحة اللبنانية، كما كان توافق على اهمية انعقاد مجلس الوزراء في اسرع وقت لمتابعة المشاريع والقوانين التي من شأنها اعادة دوران عجلة الوضع الاقتصادي، وتسهيل امور المواطنين. وانضم المدير العام للامن العام اللواء عباس ابراهيم الى الاجتماع في وقت لاحق.

وبعد اللقاء، ادلى الحريري بالتصريح التالي الى الصحافيين: «اود بداية ان اهنىء اللبنانيين بحلول عيد الاضحى المبارك، متمنيا ان يكون عيداً مباركاً لهم جميعا، وبصورة خاصة للمسلمين منهم».

اضاف «كان الاجتماع ايجابياً جداً، وان شاء الله تسير الامور في هذا الاتجاه. وان الحلول باتت في خواتيمها، وانا متفائل اكثر من قبل. علينا الانتظار قليلاً، وتسمعون بعدها الخبر السار».