بطريقة مروّعة، انتهت حياة فتاة أميركية في جزر الباهامز بين أنياب قرش.

وفي التّفاصيل التي أوردتها صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فقد ذهبت الفتاة جوردان ليندرسي (21 عاماً) من لوس أنجلوس مع أمها في رحلة إلى جزر الباهامز، في أواخر حزيران الماضي.

وغاصت الفتاة تحت الماء مع أمّها بعدما قفزا من قارب، وخلال الغوص، باغت عدد من أسماك القرش العملاقة ليندرسي ملتهمة إحدى ذراعيها.

ورغم الآلام الفظيعة التي أصابتها، حاولت الابنة السباحة نحو أمّها مستخدمة ذراعاً واحدة، لكن وفي لحظة مأسوية أخرى، وعندما اقتربت من أمها هاجمتها سمكة قرش ثانية، والتهمت جزءاً من ساقها.

وحاولت الأم إبعاد الأسماك المفترسة، وتمكنت في النهاية من سحب ابنتها إلى القارب، حيث كانت لا تزال على قيد الحياة، لكنّ إصاباتها البالغة أدت لاحقاً إلى وفاتها.

المصدر: سكاي نيوز