يبدو أن باريس سان جيرمان قد ضاق ذرعا بمطالب نجمه نيمار، ما دفعه ليعرض خدماته على مجموعة من الأندية باستثناء برشلونة، وهو الفريق الذي يحلم النجم البرازيلي بحمل قميصه مجددا.

ووفقا لصحيفة "سبورت"، فإن سان جيرمان بدأ التحرك في الأيام الأخيرة للتخلص من نيمار، بعدما أدرك استحالة استمرار اللاعب معه، في ظل حالة التوتر الحالية بين الطرفين.

وأشارت إلى أن سان جيرمان منفتح صوب التخلص من نيمار هذا الأسبوع، ولو على سبيل الإعارة.

وذكرت تقارير إعلامية، أن إدارة الفريق الباريسي عرضت نيمار على مجموعة من الأندية الكبيرة، على غرار يوفنتوس، ومانشستر يونايتد، وريال مدريد، ولكن ما يعقد انتقال صاحب الـ27 عاما إلى إحدى هذه الأندية، هو نيمار نفسه، الذي صرح مرارا وتكرار بأنه يرغب في العودة إلى نادي برشلونة، الذي قضى معه 4 مواسم ناجحة بين العامين 2013 و2017.

من جهتها، كشفت صحيفة "Diario Sport"، أن الفريق الباريسي لا يرغب في عودة نيمار إلى برشلونة، ويمنع حدوث ذلك بكل الطرق والسبل، موضحة أن السبب في ذلك، راجع إلى العلاقة المتوترة بين إدارتي الناديين، بسبب الخلاف الحالي على سعر النجم البرازيلي، وأيضا على خلفية ما حدث في صيف عام 2017، بتعاقد سان جيرمان مع نيمار من "البارسا" مقابل 222 مليون يورو.

وترددت أنباء في وقت سابق، عن تفكير ريال مدريد في ضم نيمار على سبيل الإعارة هذا الصيف مع خيار الشراء في الموسم المقبل.

المصدر: وكالات