بعد غياب كلي عن الاضواء يعود اتحاد المستثمرين اللبنانيين برئاسة جاك صراف الى تفعيل عمله ولعب دوره في عملية اعادة الاعمار في الدول المجاورة وخصوصاً في مشاريع «سيدر» والشراكة بين القطاعين العام والخاص.

ومن اجل ذلك فقد قدمت غرفة التجارة والصناعة والزراعة في بيروت وجبل لبنان نصف الطبقة الثامنة في العقار المتواجدة فيه ليمارس عمله، كما انها اعطت النصف الثاني من هذه الطبقة الى الهيئات الاقتصادية لتكون المقر الرسمي لها والعمل في مكاتبها.