رغم العروض الاستثنائية التي قام بها وكلاء السيارات الجديدة، فان تسجيلات السيارات الجديدة انخفضت بشكل كبير بنسبة 37% خلال شهر حزيران من العام 2019 مقارنة مع شهر حزيران من العام 2018.

ويعود هذا الانخفاض الى الوضع الاقتصادي والسياسي الدراماتيكي الذي يسود البلاد، الى قرارات المصارف فرض دفعة اولى بقيمة 25% ورفع قيمة الفائدة من 3.9% الى 8.5% على قروض السيارات، وايضاً يعود الى زيادة الفوائد على الشركات مما يعطل نموها.