أعلن مدير الإدارة العملياتية الرئيسية التابعة للأركان الروسية، أندريه ستيرلين، أن تجاوز الولايات المتحدة لعدد الصواريخ في إطار معاهدة "ستارت" يساوي القدرة النووية لكل من بريطانيا وفرنسا.

وقال ستيرلين أمام مجلس الدوما: "في الواقع تمتلك الولايات المتحدة عددًا كبيرًا من وسائل نقل الأسلحة النووية أكثر مما تنص عليه الاتفاقية. وتجاوز كم هذه الوسائل يساوي القدرات النووية المشتركة لبريطانيا العظمى وفرنسا".

وتجدر الإشارة إلى أن "ستارت 3" تلزم الجانبين الأمريكي والروسي، بعمليات الخفض المتبادل لترسانات الأسلحة النووية الاستراتيجية.

ونصت "ستارت 3" على خفض، خلال فترة 7 سنوات، الرؤوس النووية إلى 1550 رأسا، وخفض الصواريخ البالستية العابرة للقارات، والصواريخ البالستية التي تطلق من الغواصات والقاذفات الثقيلة إلى 700 وحدة.

وتم تصميم الوثيقة ليتم تطبيقها في غضون 10 سنوات، مع إمكانية تمديدها لمدة 5 سنوات أخرى، بالاتفاق المتبادل بين الطرفين الموقعين عليها. وتلزم المعاهدة روسيا والولايات المتحدة بتبادل المعلومات حول عدد الرؤوس الحربية والناقلات مرتين في السنة.

المصدر: سبوتنيك