ضرب الإسباني رافاييل نادل موعداً مع غريمه التقليدي السويسري روجر فيدرر في نصف نهائي بطولة "ويمبلدون" للتنس، إحدى البطولات الـ 4 الكبرى، وذلك بعد فوزه على الأميركي سام كويري بـ 3 مجموعات بدون مقابل 7-5 و6-2 و6-2، ومسدّداً 22 إرسالاً ساحقاً.
وبلغ نادال قبل النهائي في البطولات الأربع الكبرى للمرة 32 في مسيرته، والسابعة في "ويمبلدون"، وستكون المواجهة بين أنجح لاعبين في تاريخ التنس الأولى بينهما في "ويمبلدون" منذ اللقاء المثير في نهائي 2008.

ويرى الكثير من المتابعين أنّ تلك المواجهة بين اللاعبين في نهائي البطولة، التي امتدت إلى 5 مجموعات، وانتصر فيها نادال محققاً لقبه الأول في "ويمبلدون"، هي المباراة الأفضل في تاريخ التنس.
 
وصرح نادال في السنوات الأخيرة بأنّه "ليس غبياً" لذا يفضل مواجهة "منافس أسهل" من فيدرر بطل "ويمبلدون" 8 مرات على أرضية الملعب المفضلة لديه. لكن هذا لم يعد خياراً أمامه لذا يتوق "للاستمتاع بالمواجهة".

وأضح نادال (33 عاماً) الذي يتفوّق على فيدرر 24 - 15 في المواجهات المباشرة "اللعب ضدّ روجر مناسبة استثنائية دائماً وأنا متشوق للعب ضده مجدداً هنا بعد 11 عاما وهذا يعني الكثير لي وربما له أيضاً".

وأضاف: "أنا متحمس لمواجهة روجر مجدداً في ويمبلدون بعد هذه الفترة الطويلة".

المصدر: سكاي نيوز