كشف موقع "بوكيت ناو" الإلكتروني أنّ "شركة آبل ستدفع مبلغاً يصل إلى 680 مليون دولار من الغرامات لصالح شركة سامسونغ"، موضحاً أن "ذلك يأتي بسبب عدم شراء الحصّة المتفق عليها من شاشات الهاتف المصنوعة في كوريا الجنوبية".

ولم تستلم "آبل" الكميّة الكاملة من الشاشات التي قامت بطلبها، وذلك بعدما تضرّرت من انخفاض مبيعات هاتف "آيفون". وفعلياً، فإنّ "آبل" تعتمد على "سامسونغ" بشكل كامل في صناعة شاشات "AMOLED" المتطورة لهواتف آيفون.

وفيما خصّ المبلغ الذي ستدفعه "آبل" إلى "سامسونغ"، فإنّه لا إعلان رسمي بشأنه، ولكنّ الخبراء رجحوا أن يكون من مئات الملايين من الدولارات. وتستعد الشركات للإعلان عن مداخيلها، في وقت لاحق من شهر يوليو /تموز الجاري، ومن المرجح أن تعلن سامسونغ انخفاضاً للعام الثالث على التوالي.