على طريق الديار

الرئيس الأميركي ترامب الذي يسعى لتعزيز اقتصاد الولايات المتحدة سافر الى اليابان واستطاع بيعها 125 طائرة من طراز ف35 بقيمة 202 مليار دولار ودافع ترامب عن السعودية وقال انها اشترت اسلحة بـ 450 مليار دولار، ويجب ان تكون العلاقة معها جيدة، وفي الوقت نفسه قام الرئيس الفرنسي بزيارة الهند حيث تمكن من بيع الهند طائرات رافال بقيمة 180 مليار يورو إضافة الى زيارة الخليج وبيع الامارات بوارج بحرية وبيع 40 طائرة رافال الى قطر و35 طائرة رافال الفرنسية الى ابوظبي وبيع 30 طائرة رافال الى مصر وقيمة الصفقات وصلت الى 143 مليار يورو أوروبي.

الرئيس الروسي بوتين وضع كل جهده وقام بصراع مع الولايات المتحدة وتمكن من بيع تركيا صواريخ اس 400 وستلحقها صفقات أخرى أسلحة روسية لتركيا مما يعطي تجارة الأسلحة الروسية قوة تصل الى 22 مليار دولار. مقابل ذلك قامت المستشارة الألمانية ميركل ورغم الضغط الأميركي بشراء الغاز الروسي لانه ارخص من الأميركي وتوترت العلاقات بين المانيا والولايات المتحدة لكن ميركل اشترت الغاز الروسي.

ان كل دول العالم تعمل اقتصاديا لمصلحة شعبها واقتصاد بلادها فمتى تقوم الدولة اللبنانية ويقوم لبنان بالعمل اقتصاديا من اجل شعبه وبلده والشعب اللبناني خاصة.