نظم كل من البيت الأبيض في واشنطن والكرملين في موسكو، مساء الثلاثاء الماضي، اجتماعا تشاوريا عاجلا، حسب مصادر إعلامية.

ووفق موقع "ديبكا" الإخباري فإن نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس ألغى رحلته إلى نيوهامبشير على متن طائرته ليعود إلى واشنطن لحضور الاجتماع الطارئ الذي تناول مناقشة تعرض غواصة أمريكية إلى حادث إطلاق طوربيد (صاروخ بحري).

وقيل إن الطوربيد أطلقته غواصة روسية بعد أن حاولت الغواصة الأمريكية اعتراضها عند شواطئ الولايات المتحدة. وزاد الموقع الإخباري من الإثارة الإعلامية بقوله إن الطوربيد أغرق الغواصة الأمريكية.

ولم يصدر تعليق على هذا الموضوع من قبل ممثلي الولايات المتحدة وروسيا، ولكن مصادر واشنطن أكدت عقد الاجتماع الطارئ لوضع إجراءات عاجلة.

المصدر - سبوتنيك